الثلاثاء، 14 يونيو، 2016

 

شروط العمل الخاصة باللاجئين في ألمانيا

يرغب كثير من اللاجئين أيضا في العمل أو مواصلة دراستهم. غير أن دخول سوق العمل مرتبط بمجموعة من الشروط. فهل يمكن للاجئ أن يبدأ بالعمل بمجرد وصوله إلى ألمانيا، وماذا عن الاعتراف بالشهادات الجامعية التي حصل عليها في بلده؟
Deutschland Job für Flüchtlinge
كل شخص يأتي إلى ألمانيا ويقدم طلب اللجوء فيها، يمنع من العمل خلال الأشهر الثلاثة الأولى. وبعد مرور هذه الفترة يمكنه البحث عن عمل، لكن بشروط: بالنسبة لطالبي اللجوء من البلدان التي يطلق عليها "الدول الآمنة"، مثل دول غرب البلقان، لايسمح لهم بالعمل حتى الإنتهاء من البت في طلب لجوئهم. كما لا يسمح لطالب اللجوء القيام بوظيفة، إذا وجد شخص ألماني أو من الاتحاد الأوروبي مستعد للقيام بتلك الوظيفة. وتسمى هذه القاعدة بـ"اختبار الأسبقية".
لكن العمل بهذه القاعدة ينتهي بعد مرور 15 شهرا على تواجد اللاجئ في ألمانيا. رغم ذلك فإنه يظل مطالبا كالسابق بالحصول على حق العمل من مكتب الأجانب. وكلما مرت مدة أطول على تواجد اللاجئ في ألمانيا، كلما زادت حظوظه في الحصول على عمل أو على تأهيل مهني. وبعد مرور أربع سنوات تزول كل هذه القيود تماما. وإذا كان اللاجئ يحمل على شهادة جامعية أو مهنية ألمانية أو معترف بها في ألمانيا فإنه يحصل بكل سهولة على تصريح عمل.
بمجرد الموافقة الرسمية على حق اللجوء، يصبح بإمكان اللاجئ العمل بدون قيود. بيد أن هذه الموافقة الرسمية قد تستغرق أعواما عديدة. كما يسمح للاجئ أيضا بالعمل إذا كان يملك تصريح مؤقتا بالبقاء في ألمانيا.
أسئلة وأجوبة حول هذا الموضوع تجدونها على موقع المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين على هذا الرابط (باللغتين الألمانية والإنجليزية).
كما يمكنكم إلقاء نظرة عامة على هذا الجدول (ملف للحفظ) حول من يحق لهم العمل والمدة المسموح بها.
كيف يمكنني الحصول على عمل؟
وكالة العمل الاتحادية هي المسؤولة عموما في ألمانيا عن توفير فرص العمل. ويمكن للاجئين تسجيل أنفسهم في هذه الوكالة كباحثين عن العمل أو كعاطلين ويستفيدون بعد ذلك من المشورة والدعم.
إضافة إلى ذلك توجد مجموعة من المبادرات الخاصة تساعد اللاجئين على الحصول على عمل. فقد قام طالبان جامعيان بتطوير موقع على الإنترنت، يمكن للاجئين ولأرباب العمل التسجيل فيه.
وفي الكثير من الأماكن تقوم بعض الجمعيات المحلية الداعمة للاجئين بعرض فرص عمل عبر مواقع توظيف صغيرة.
كما يمكن البحث عن أماكن عمل في الإنترنت أيضا، أو الذهاب شخصيا إلى أحد المصانع القريبة. في ألمانيا هناك نقص في اليد العاملة في مجالات مختلفة، أبرزها المطاعم والحرف اليدوية إضافة إلى مجموعة من التخصصات الأخرى.
في هذا الرابط تتعرفون على المهن التي يوجد بها نقص حاليا في ألمانيا.
بالنسبة لهذه المهن لا يتم العمل بمبدأ الأفضلية للألماني أو الأوروبي، فاللاجئ يمكنه الحصول على مثل هذه الوظائف بسهولة إذا كان يمتلك الكفاءة المطلوبة، إذ لا توجد عقبات قانونية كثيرة بهذا الخصوص.
المعرفة باللغة الألمانية تعتبر شرطا أساسيا في جميع التخصصات تقريبا. ولا يمكن للاجئ الاستفادة من دروس تعلم اللغة الألمانية إلا بعد البث في نوعية الإقامة التي يحصل عليها، أي حتى يتم الإطلاع الأولي على طلب اللجوء الذي تقدم به، وهو أمر قد يستغرق شهورا.
كيف يتم الاعتراف بشهاداتي العلمية؟
كلما كان الشخص يملك وثائق أكثر عن تأهيله المهني أو دراسته الجامعية، كلما كان ذلك أفضل. مبدئيا لا يمكن الاعتراف بالشهادات الأجنبية في ألمانيا إلا مع وجود وثائق تثبت ذلك.
في الآونة الأخيرة وجدت في بعض الوظائف طريقة يتم من خلالها التأكد من مؤهلات الشخص وذلك من خلال ما يسمى بتحليل الكفاءة. هنا يتم إجراء حوار خاص مع الشخص الباحث عن العمل أو إخضاعه لاختبار مهني. لكن هذه القاعدة الاستثنائية لا تطبق في جميع الولايات الألمانية.
المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين وضع خط هاتفي مفتوح أمام اللاجئين باللغتين الألمانية والإنجليزية، يمكن من خلاله الحصول على استشارات أولية. وعبر هذا الخط يمكن للاجئين التعرف أيضا عن الجهة المختصة بالاعتراف بالشهادات المهنية الأجنبية:
رقم الهاتف 00493018151111
بدورها تقدم وزارة التعليم والأبحاث الألمانية موقعا إلكترونيا يتضمن معلومات عن الجهات المسؤولة عن الاعتراف بالشهادات في تخصصات مهنية مختلفة.
كيف يمكنني الحصول على تدريب مهني؟
من حيث المبدأ تسري على التدريب المهني نفس القواعد التي تسري على الوظائف العادية. الحصول على فرصة التدريب المهني يرتبط بدوره بنوع الإقامة: إذا كان اللاجئ يحمل ترخيصا مؤقتا بالبقاء، فيسمح له مباشرة بالبدء بالتدريب المهني، أما إذا كان حاصلا فقط على الوثيقة التي تثبت أنه تقدم بطلب اللجوء فعليه الانتظار ثلاثة أشهر. معلومة مهمة: القبول في تدريب مهني لا يعتبر ضمانة للبقاء في ألمانيا مدة طويلة، فمكتب الأجانب يقوم بتمديد إقامة المتدربين المهنيين لمدة عام واحد فقط.
كيف يمكنني البدء بالدراسة؟
في معظم الولايات الألمانية، يسمح للاجئين بالدراسة الجامعية، لكن الشروط تختلف حسب الولايات وحسب الجامعات. في أغلب التخصصات الألمانية يشترط توفر اللاجئ الراغب في الدراسة الجامعية على مستوى C1في اللغة الألمانية. غير أن بعض الجامعات تستثني اللاجئين من هذا الشرط. وبشكل عام ينبغي على الراغبين في الدراسة، الاستفسار أكثر في محيطهم الجديد حول العروض الخاصة باللاجئين التي تقدمها الجامعات القريبة.
من تجربة لاجئ في ألمانيا
DW - Erste Schritte in Deutschland Arabisch
مناف سلمان: أتى إلى ألمانيا قبل 15 عاماً لاجئاً وتمكن من تحقيق نجاح ليصبح جزءا منتجاً من مجتمعه الجديد
"بعد تخرجي من جامعة كولونيا بتخصص الكيمياء الحيوية، حصلت على وظيفة في مختبر لتطوير منتجات للعناية بالشعر والبشرة ومنتجات الصحة. كنا نطور منتجات لشركات معروفة كثيرة. عملت في هذا المجال لمدة سنتين ثم بعد عامين أصبحت وكيل لشركات ألمانية معروفة وقمت بتسويق منتجاتها لأغلب الدول العربية. وبحكم خبرتي في التسويق والتطوير عملت ماركة خاص بي اسمها ماركة Dr. Schedu Berlin. شيدو تعني الثور المجنح العراقي. أقوم بنفسي بتحديد المنتجات من الألف إلى الياء وتطويرها كلها في ألمانيا".

مختارات

روابط خارجية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق